اللد: توقيف الشيخ يوسف الباز لتحريض بخطبة عيد الأضحى

مكان إقرأ على مكان شارك الخبر

مصدر الصورة
الشيخ يوسف الباز

أوقفت الشرطة، اليوم (الاثنين)، الشيخ يوسف محمد الباز، للتحقق من محتويات الخطبة التي ألقاها في المسجد "العمري" في مدينة اللد بمناسبة عيد الأضحى المبارك صبيحة الأمس.

وأمر قائد شرطة لواء المركز، آفي بيطون، باحتجاز الإمام في مركز شرطة اللد علما بأنه تم إطلاق سراح الشيخ مؤخراً من السجن في نهاية فترة سجنه بتهمة التحريض.

وألقى الإمام السابق الشيخ يوسف محمد الباز خطبة في المسجد "العمري"، بمناسبة عيد الأضحى، قال فيها من بين ما قال: "سنفعل بكم ما فعلوا بغزة".

وكان الباز يقصد بذلك دولة إسرائيل وسكان اللد وعليه يتم حاليا التدقيق في محتويات الخطبة التي القاها هل تحتوي على تحريض إضافي ورد أثناء الخطبة أيضا.

وانتهى الشيخ يوسف محمد الباز، الذي كان إمام المسجد "العمري" سابقا في مدينة اللد، من قضاء محكوميته بتهمة التحريض في مناسبتين منفصلتين. وكان أحدهما يتعلق بمنشور على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، دعا فيه إلى إيذاء ضباط الشرطة. والفرصة الثانية كانت في عملية "حارس الأسوار" التي حرض فيها المصلين على العنف في المسجد.

مكان إقرأ على مكان شارك الخبر

إقرأ أيضا