الإدارة الأمريكية تسعى من وراء الكواليس للحيلولة دون اشتعال الجبهة الشمالية

مكان إقرأ على مكان شارك الخبر

مصدر الصورة
عاموس هوخشتاين

تسعى الادارة الامريكية من وراء الكواليس للحيلولة دون اشتعال الاوضاع على الجبهة الاسرائيلية - اللبنانية الامر الذي من شأنه جر واشنطن وتعريض القوات الامريكية في سوريا والعراق والاردن للخطر.

وقال مصدر امريكي لشبكة سي بي اس (CBS) إن عاموس هوخشتاين الموفد الخاص للرئيس جو بايدن سيصل الى اسرائيل بعد غد الاثنين لمنع اتساع رقعة المواجهة.

ومن جهة اخرى ترى جهات امريكية ان الهجمات الاسرائيلية الاخيرة في العمق اللبناني هي توطئة لهجوم اوسع معربة عن خشيتها من ان تشن اسرائيل حربا لن تنتهي الا بدعم امريكي.

وقالت مصادر أخرى إن قلقها ناجم بشكل خاص من حزب الله، ووصفت سيناريو تكون فيه كثافة الصواريخ الموجهة إلى إسرائيل يستدعي ردًا إسرائيليًا عليها، يؤدي إلى الحرب.

وفي غضون ذلك قالت مصادر في الدوائر الامنية إن حزب الله لن يوقف هجماته في الشمال الا بصفقة تبادل في غزة. وذكرت قناة كان نقلا عن المصادر ان العملية العسكرية في رفح ستنتهي بعد ثلاثة اسابيع تقريبا وعندها على اسرائيل السعي نحو صفقة وحسم الامور في الشمال عسكريا او من خلال اتفاق.

من ناحية أخرى، حذرت الولايات المتحدة إسرائيل من تحرك عسكري في لبنان "من شأنه أن يخرج عن نطاق السيطرة". وقال مصدر سياسي لقناة كان إن الأصوات المطالبة بنقل مركز الثقل من الجنوب إلى الشمال تتزايد. وذلك نظرًا للتوجيهات إلى المستوى العسكري بأن الجبهة الشمالية لاتزال ساحة ثانوية.

مكان إقرأ على مكان شارك الخبر

إقرأ أيضا