ضبط قاتل عروس الصعيد بالمنيا في مصر.. ومفاجأة عن سبب ارتكاب للجريمة

قامت الأجهزة الأمنية بمحافظة المنيا بصعيد مصر بضبط قاتل الفتاة "منة الله رفعت" بعد العثور على جثتها محروقة وملقاة بمقابر الشيخ عطا بإحدى قرى بني مزار في محافظة المنيا، والتي اختفت بعد أيام من خطبتها.

زوج صديقتها وسائق توك توك

وبتقنين الإجراءات الأمنية والتحريات تبين أن المجني عليها قتلت على يد زوج صديقتها ويدعى "ع. ع"، بالاتفاق مع أحد سائق التوك توك باستدراجها مع صديقتها لسرقة الذهب الخاص بخطوبتها، وذلك أثناء تواجدها معها أمام أحد البنوك بمركز بني مزار.

وبحسب مصادر أمنية، اعترف سائق التوك توك في التحقيقات الأولية بارتكاب الواقعة بقيامه باستدراج الفتاة، وقام بالذهاب إلى مقابر القرية ثم كبل يديها من أجل سرقة مشغولاتها الذهبية.

شوهوا وجهها حتى لا يتعرف عليها أهلها

كما أكد أنه قام بتشويه وجهها من أجل عدم تمكن الأهالي من معرفة ملامح وجهها وقت العثور عليها.

وكان أهالى قرية "إبشاق"، التابعة لمركز بني مزار شمال محافظة المنيا، قد شيعوا جنازة الفتاة "منة الله رفعت محمد"، البالغة من العمر 25 عاما، مساء أمس الاثنين، بعد العثور على جثتها محروقة في مقابر الشيخ عطا.

وفي التفاصيل، تم العثور على جثة الفتاة، بعد أسبوعين من اختفائها، وبها آثار تشوهات وحروق في الوجه.

حافظة كتاب الله

وقال حسني مصطفى، ابن عم الفتاة في تصريحات للعربية.نت: "منة الله كانت حافظة لكتاب الله زي أبوها وأمها، وكل إخوتها، وتغيبت عصر الثلاثاء الماضي بعد خروجها من أحد البنوك، لأنها تعمل في شركة خاصة وتتعامل مع العديد من العملاء".

وأضاف أنهم تلقوا اتصالا من سيدة كان معها هاتف الفتاة قائلة إنها بصحبتها ثم أغلقت هاتفها واختفت عقب الاتصال، معلقا: "اكتشفنا بعد ذلك أن صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تغيرت صورتها بشكل مريب".

التعرف على الجثمان وبه تشوهات

أيام عصيبة مرت على أسرة الضحية بعد أيام قليلة من فرحتهم بخطبتها، وسط اختفاء مريب بدون أسباب واضحة، يقول ابن عم الفتاة: "ماشوفناش النوم من وقت اختفاء منة إلى أن تلقينا اتصالاً يوم السبت الماضي بالعثور على جثمان فتاة محروقة وملقاة بمدافن الشيخ عطا، ومن المحتمل أن تكون لابنة عمنا، وفي اليوم التالي بعد تحفظ الأمن على الجثمان تعرفنا عليها، وتبين أنها منة".


مخطوبة منذ أسبوعين

وكانت الأجهزة الأمنية بالمنيا، تلقت إخطارا بالعثور على جثة فتاة بمقابر الشيخ عطا بمركز بني مزار بها تشوهات، وعقب نقلها لمشرحة المستشفى، تبين أنها لفتاة تدعى منة الله رفعت محمد 25 سنة، ومتغيبة منذ يوم الثلاثاء الماضي.

وكشفت التحريات أن الفتاة مخطوبة منذ أسبوعين تقريبا، ووفق شهود عيان فإنها تغيبت بعد الخروج من قريتها والذهاب للمدينة لقضاء بعض المتطلبات، ولم تعد للمنزل طوال تلك الفترة إلى أن عثروا عليها مقتولة مساء الأحد.


إقرأ أيضا

رياضة عالميّة

مفاجأة كبرى في "يورو 2024"