محمد ثروت: "سر إلهي" كان تحدياً كبيراً ومشهد المقابر كان الأصعب

فنان عشقه الجمهور في كل أدواره الكوميدية، بمجرد ظهوره على الشاشة يضحك الجميع ويدخل في أجواء مبهجة، ولكنه قرر تغيير جلده والخروج من قوقعته فقدم أداءً مختلفًا تفاعل معه الجمهور، وفي حواره مع "العربية.نت" كشف الفنان محمد ثروت سر انجذابه لشخصية سعد في مسلسل "سر إلهي" والذي عُرض خلال السباق الرمضاني، كما تحدث عن تحضيراته الخاصة بالشخصية وتطوراتها وكواليس العمل مع المخرج رؤوف عبدالعزيز والنجمة روجينا وكشف تخوفاته من هذا الدور وعلاقته بجمهوره، وتحدث عن أصعب المشاهد التي أداها من خلال أحداث العمل، وعن تغيير جلده واللعب في منطقة مختلفة عما اعتاد عليه الجمهور، ورأيه في المنافسة بين الأعمال وما سيقدمه في الفترة المقبلة.

محمد ثروت

*في البداية حدثنا عن سر انجذابك لشخصية سعد في مسلسل "سر إلهي"؟

لقد استمتعت بالشخصية بمجرد قراءتي لها في السيناريو، ووافقت وتحمست للدور فهي شخصية مستفزة وجديدة عليّ تمامًا وهذا يمثل تحديا، فالمؤلف أمين جمال برع في كتابة الشخصية وبنائها الدرامي والحقيقة فهو أبدع في كتابة المسلسل بأكمله، فالمسلسل يناقش العديد من القضايا التي تهم المجتمع مثل مشكلات السوشيال ميديا وخطورتها وعقوق الأبناء وجحودهم والخيانة الزوجية وغيرها من المشكلات الشائكة التي يجب أن نناقشها ونجسدها بشكل أكبر في الأعمال الفنية سواء على مستوى الدراما التلفزيونية أو السينما، لأنها تمسنا جميعًا، لذا انجذبت لهذه الشخصية منذ اللحظة الأولى لقراءة السيناريو.

*وماذا عن رد فعل الجمهور حول المسلسل؟

في الحقيقة أسعدني كثيرًا رد فعل الجمهور، فلقد تفاعلوا مع الشخصية وشعروا بالدهشة لأنها شخصية مختلفة تمامًا عما أقدمه واعتاد عليه الناس، لذا تفاجأت برأيهم واستقبالهم الرائع للشخصية واندماجهم معها، واستمتعت بآرائهم الإيجابية، فشخصية سعد شريرة ومستفزة وتشهد تغيرات وأحداثا كثيرة خلال العمل، وكل هذا من توفيق الله وكرمه.

"من "سر إلهي

*ولكنك تقدم شخصية شريرة بعيدًا عما تعودت عليه ألم تشعر بالخوف من استقبال الجمهور في البداية؟

بالطبع شعرت بالخوف لأنه دور مختلف عما أقدمه في الكوميديا، ولكن سعدت باختيار المخرج رؤوف عبد العزيز لي وثقته في قدراتي كممثل، فحرصت على المذاكرة جيدًا والاجتهاد في دراسة كل جوانب الشخصية حتى تخرج بهذه الصورة، وركزت على تقديمها بشكل مختلف تمامًا عما يُقدم من شخصيات الشر، فسعد شخص كريه ومنبوذ ويفعل كل شيء من أجل المال مهما كانت الطريقة كما أنه زوج خائن، والحمد لله أن الجمهور تفاعل معي وصدق أدائي فهذا نجاح كبير بالنسبة لي، ولكنه لم يكرهني أنا لأن هذه شخصية أمثلها وليست الحقيقة.

*وكيف كانت تحضيراتك للشخصية؟

حرصت على وجود لوك مختلف يتناسب مع تغيرات شخصية سعد خلال الحلقات، فالبداية ليست كالنهاية فهو يتحول من شخص فقير سائق ميكروباص إلى صاحب معرض سيارات، وبعد حياته في الحارة أصبحت حياته أكثر راحة، لذا كانت هناك بعض التفاصيل التي حرصت على وجودها في الشكل والملابس كي تتناسب مع التحول الزمني الذي يحدث للشخصية.

من كواليس مسلسل كوبرا

*وكيف كانت كواليس العمل مع المخرج رؤوف عبد العزيز والنجمة روجينا؟

المخرج رؤوف عبد العزيز من المخرجين المجتهدين الذين يهتمون بأدق التفاصيل ويعطي الممثل توجيهات صادقة كي يطور من أدائه ويخرج كل ما في جعبته من أداء، كما أنه يعطي مساحة للممثل ويستمع بإخلاص لكل آرائه وقد جمعتنا العديد من جلسات العمل قبل البدء في التصوير للمناقشة حول الشخصية وأبعادها وتطور مراحلها ولقد استمعت جدًا بالعمل معه.

أما النجمة روجينا فهي متعة أخرى، ممثلة من العيار الثقيل، موهوبة تركز في كل تفصيلة لها علاقة بالشخصية التي تؤديها، تذاكر جيدًا، تحب شخصياتها جدًا وتتفاعل معها، وحدثت بيننا كيمياء منذ اللحظة الأولى لنا في التصوير، فهي كما تحب شخصياتها تحب أيضًا الاهتمام بكل من حولها في اللوكيشن وتساعده كي يخرج العمل في أفضل صورة له، وكواليس العمل كلها كانت مليئة بالضحك والأجواء مرحة ومبهجة، ولكن قبل التصوير مباشرة أحرص على التركيز والدخول في الشخصية حتى أكون في مود التصوير.

*وما هي أصعب مشاهد أديتها من خلال العمل؟

هناك العديد من المشاهد الصعبة خلال أحداث المسلسل، ولكن أصعبها بالنسبة لي هو مشهد المقابر، هذا المشهد تطلب مني جهدًا ذهنيًا وعصبيًا كبيرًا، مليء بالمشاعر والأحاسيس الصعبة جدًا، كان مشهدا قاسيا للغاية، وحاولت تقديمه بصورة مختلفة حتى يصل هذا الإحساس للجمهور ويتفاعل معه، ففي النهاية أنا جديد في هذه المنطقة ويجب عليّ الاجتهاد للوصول لأفضل أداء وهذا ما حاولت فعله.

الفنان محمد ثروت

*وهل قررت أن تتنوع في أعمالك فيما بعد وتقدم أدوارا تراجيدية؟

بالطبع سأسعد بتقديم أعمال مختلفة ومتنوعة في الفترة المقبلة، فلقد قدمت من قبل "بين السما والأرض" وأيضًا سر إلهي والاثنان بعيدان عن الكوميديا، ولكن الكوميديا ستظل بيتي الرئيسي الذي لا أبتعد عنه، ولكن سأشعر بمتعة كبيرة في تقديم أعمال مختلفة، لإن الجمهور أحبني في هذه الشخصيات.

*وكيف يرى محمد ثروت المنافسة؟

أرى المنافسة شيئا رائعا وكله يصب في مصلحة الفن والجمهور، فهذا ازدهار وثراء للحركة الفنية وتجعله يشهد تطورًا وتجعل الجمهور يشعر بمتعة أكبر لأنه كلما تنجح هذه الأعمال وتمس المشاهد، نحاول تقديم أعمال أكثر بصورة متطورة، والفنان أيضًا يحاول الاجتهاد وتقديم أنواع مختلفة من الشخصيات وهذا شيء جيد للغاية.

*وما جديد محمد ثروت في الفترة المقبلة؟

تعاقدت على فيلم "أوسكار" مع الفنان أحمد صلاح حسني، وأجسد من خلال العمل شخصية طبيب بيطري، وسنبدأ التصوير في الفترة القادمة ومن المفترض أن تعلن الشركة المنتجة عن تفاصيل الفيلم وموعد عرضه قريبًا.


إقرأ أيضا

رياضة عالميّة

مفاجأة كبرى في "يورو 2024"