من سيشارك "ترامب" في قيادة أمريكا حال فوزه؟ خيار استثنائي لمنصب النائب!

سبق إقرأ على سبق شارك الخبر

مصدر الصورة

من سيختاره دونالد ترامب ليكون نائباً له؟ سؤال تدور حوله العديد من التكهنات في الولايات المتحدة، فالمرشح الجمهوري يبحث عن شخص كفء ومخلص ليشغل منصب نائب الرئيس ويتعين عليه أن يعلن عن هوية ذلك الشخص رسمياً قبل انعقاد مؤتمر الحزب الجمهوري في ميلووكي الأسبوع المقبل والذي سيتم خلاله تثبيت ترشيح الثنائي الذي سيشكله ترامب مع نائبه.

اختيار كان من المفترض أن يتم في وقت سابق، لكن الجمهوريين فضلوا ترك الأضواء مسلطة خلال الفترة الماضية على قضية صحة "بايدن" منافس ترامب حتى الآن في انتخابات نوفمبر المقبل.

ويشير في هذا الخصوص الخبير الاستراتيجي الجمهوري ستيف هاوس خلال مداخلته مع برنامج "أمريكا اليوم" على "سكاي نيوز عربية" إلى وجود خيارات أمام الرئيس السابق دونالد ترامب ليختار نائباً للرئيس؛ حيث يحتاج إلى نائب رئيس مميز ليتمكن من تحقيق الفوز.

ويعد الدكتور بان كارسون المرشح الأنسب لمنصب نائب الرئيس فهو لامع الذكاء، وهو أيضاً طبيب متمرس وينتمي إلى المجتمع الإفريقي الأمريكي، مما يجعله مثالياً لتمثيل هذه الشريحة السكانية الهامة، ويتميز بعلاقته اليومية الوثيقة مع "ترامب" ويمتاز بالهدوء والانضباط، فضلاً عن خبرته السياسية حيث شغل مناصب قيادية تحت إدارة ترامب.

وسيؤدي التعاون بينه وبين تيم سكوت بلا شك إلى مكافحة قضايا مثل الفقر بفعالية ودعم تنفيذ سياسات ترامب بنجاح، ورغم التحديات المتعددة، يظل بان كارسون خياراً استثنائياً لهذا المنصب المهم.

ويعتزم الرئيس السابق دونالد ترامب إعلان اسم المرشح لمنصب نائب الرئيس خلال المؤتمر المقبل، حيث يرغب في تقييم أداء المرشحين ومدى قدرتهم على التواصل مع الجماهير قبل اتخاذ قراره النهائي، ويسعى ترامب لتقديم صورة واضحة للأمريكيين عمّن سيشاركه في قيادة الولايات المتحدة في حال انتخابه مجدداً.

سبق إقرأ على سبق شارك الخبر

إقرأ أيضا

رياضة محليّة

ايليتش يقود الطائي

رياضة محليّة

لوران مدربا للعميد