وسائل إعلام إسرائيلية تلمح إلى استهداف الشخصية رقم 4 في "حماس"


مصدر الصورة
آثار القصف الإسرائيلي العنيف على قطاع غزة

ذكرت هيئة البث الإسرائيلية "مكان" أن الغموض لا يزال يلف مصير رئيس قسم العمليات في حركة "حماس" رائد سعد، الذي تتحدث تقارير متفرقة عن استهدافه في مخيم الشاطئ غربي مدينة غزة يوم أمس.

ونقلت "مكان" عن المتحدث العسكري الإسرائيلي "إن مقاتلات تابعة لسلاح الجو أغارت على بنيتين إرهابيتين تستخدمان للأغراض العسكرية لحماس في مدينة غزة ومحيطها".

وأضاف أنه "سيعلن لاحقا عن مزيد من التفاصيل".

وذكرت "مكان" أن القيادي سعد يعتبر رقم 4 في تنظيم حركة "حماس" وله دور كبير في اتخاذ القرار على مستوى القيادة، وكان مستهدفا من قبل جهاز الأمن الإسرائيلي "الموساد" منذ بداية الحرب وحتى قبلها. ويمتلك معلومات استخباراتية كبيرة، ويعرف بعمق مبنى شبكة الأنفاق، الجهاز الصاروخي والمواقع السرية التي تستخدمها "حماس".

وأمس السبت، أعلن مكتب الإعلام الحكومي في القطاع "استشهاد 38 شخصا وفقدان 14 تحت الأنقاض وإصابة 50 آخرين بينهم من هم بحالة خطيرة، جراء قصف الاحتلال 4 أحياء في مدينة غزة هي مخيم الشاطئ وحي التفاح وحي الشجاعية وحي الزيتون".

المصدر: RT+ "مكان"


إقرأ أيضا