الجماهير الصربية متهمة بـ"السلوك التمييزي" في يورو 2024


مصدر الصورة





فتح الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) تحقيقا ضد الاتحاد الصربي للعبة بعد رفع الجماهير الصربية لافتة "تحمل رسالة استفزازية لا تتلاءم مع حدث رياضي" خلال المباراة أمام إنجلترا أمس الأحد في كأس أمم أوروبا (يورو 2024) بألمانيا.

وتقدم الاتحاد الكوسوفي لكرة القدم بشكوى إلى يويفا بشأن الأعلام الصربية والهتافات واللافتات خلال المباراة، مشيرا إلى أنها حملت "رسائل سياسية وعنصرية ضد كوسوفو".

وأوضح يويفا أن محقق لجنة الأخلاق والانضباط سيجري تحقيقا في "مزاعم السلوك التمييزي" من جانب الجماهير الصربية، والتي جرى اتهامها أيضا بإلقاء مقذوفات داخل الملعب خلال الخسارة بهدف دون رد أمام إنجلترا.

وأكدت شرطة غيلسنكيرشن اليوم الاثنين أنها ألقت القبض على 8 مشجعين على هامش المباراة -بينهم مشجع بريطاني و7 مشجعين لصربيا- جرى اقتيادهم جميعا إلى قسم الشرطة، بحسب وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا).

وأعلنت كوسوفو استقلالها عن صربيا في 2008، لكن صربيا لم تعترف بخطوة الاستقلال.

وفشل المنتخب الكوسوفي في التأهل إلى كأس اوروبا بنسختها الحالية.


إقرأ أيضا