قوات الاحتلال تقتحم قلقيلية ومخيم عقبة جبر بالضفة الغربية

في حال واجهت مشكلة في مشاهدة الفيديو، إضغط على الرابط أعلاه للمشاهدة على الموقع الرسمي

اقتحمت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي، -اليوم الاثنين- مدينة قلقيلية ومخيم عقبة جبر بالضفة الغربية المحتلة، ودهمت منازل واعتدت بالضرب على مدنيين فلسطينيين واعتقلت امرأة.

وقال شهود عيان إن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت مدينة قلقيلية شمالي الضفة الغربية، وشنت حملة دهم وتفتيش طالت منازل عديدة، حطمت خلالها محتويات تلك المنازل واعتدت على أصحابها بالضرب.

وأوضحوا أن جيش الاحتلال اعتقل سيدة فلسطينية تدعى دنيا داود، وقالوا إن مقاومين فلسطينيين تصدوا للقوات الإسرائيلية واشتبكوا معها قبل انسحابها من المدينة.

وقالت كتائب شهداء الأقصى، التابعة لحركة فتح، في بيان إن مقاتليها أطلقوا النار باتجاه قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي خلال انسحابها من قلقيلية.

وفي مخيم عقبة جبر قرب مدينة أريحا شرقي الضفة الغربية المحتلة، دهمت قوات من جيش الاحتلال الإسرائيلي منازل فلسطينية وفتشتها.

وقال شهود عيان إن القوات الإسرائيلية اعتدت بالضرب على فلسطينيين خلال اقتحام منازلهم وحققت معهم ميدانيا قبل انسحابها.

اقتحامات المستوطنين

وفي الضفة أيضا، قالت منظمة البيدر الفلسطينية إن مستوطنين اقتحموا -رفقة أغنامهم- تجمع عرب المليحات شمال غرب أريحا شرق الضفة الغربية، وأدخلوها لمكان أعد للعبادة والصلاة في التجمع، وعاثوا فيه خرابا وتدميرا.



ويشن جيش الاحتلال الإسرائيلي اقتحامات يومية تطال مدن وبلدات الضفة الغربية، وغالبا ما تكون بدعوى البحث عمَن يقول إنهم مطلوبون لديه.

وقد صعّد الاحتلال والمستوطنون الإسرائيليون اعتداءاتهم على الفلسطينيين بالضفة بالتزامن مع العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة المستمر منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وقد أسفرت اقتحامات جيش الاحتلال واعتداءات المستوطنين تلك عن استشهاد 548 فلسطينيا وإصابة نحو 5200 بجراح، كما شن الاحتلال حملات اعتقال طالت 9300 فلسطيني خلال الشهور الثمانية الماضية، وفق نادي الأسير الفلسطيني.


إقرأ أيضا