غوغل تستخدم الذكاء الاصطناعي لغلق هواتف أندرويد المسروقة


مصدر الصورة

أعلنت شركة التكنولوجيا الأميركية غوغل -مساء أمس الثلاثاء- مجموعة خصائص جديدة تستخدم الذكاء الاصطناعي لحماية بيانات المستخدمين في حال تعرض الهواتف التي تعمل بنظام التشغيل أندرويد للسرقة، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الفرنسية.

وقال المدير الإقليمي لغوغل في البرازيل فابيو كويلهو -في بيان عبر الإنترنت- إن البرازيل، التي تشهد نحو حالتي سرقة هواتف محمولة كل دقيقة، ستكون أول دولة تختبر غوغل فيها النظام الجديد، حسب التقرير.

وأضاف كويلهو: "تقييم المستخدم البرازيلي كان ملهما لهذه الخصائص المضادة للسرقة، وستكون الدولة أول مكان نختبرها فيه".

وذكر التقرير أنه بدءا من يوليو/تموز المقبل سيكون في مقدور المستخدمين في البرازيل -الذين يملكون أجهزة متوافقة مع نظام التشغيل أندرويد- الحصول على نسخة تجريبية من الخصائص الجديدة التي تتيح اكتشاف سرقة الهاتف تلقائيا وغلقه عن بعد ودون اتصاله بالإنترنت في حال تعرضه للسرقة.

وتستخدم الخاصية الجديدة الذكاء الاصطناعي لاكتشاف تعرض الجهاز للسرقة من خلال رصد الحركات الشائعة المرتبطة بالسرقة، وغلق شاشة الجهاز بمجرد اكتشاف الخاصية للسرقة، بهدف منع اللصوص من الوصول إلى البيانات المخزنة على الجهاز بسهولة.

في الوقت نفسه، فإن خاصية الغلق عن بعد ستسمح للمستخدم بالوصول إلى خاصية "اعثر على جهازي" (فايند ماي ديفايس) وتشغيلها دون الحاجة لتذكر كلمة المرور الخاص بحسابه على غوغل وهو ما يتيح له غلق الجهاز عن بعد.

في الوقت نفسه، فإن خاصية الغلق دون اتصال تقوم بغلق شاشة الجهاز المسروق تلقائيا للمساعدة في حماية البيانات الموجودة عليه حتى في حال عدم اتصاله بالشبكة. كما سيتم غلق الشاشة في حال تكرار محاولة إدخال كلمة المرور أكثر من مرة.

يذكر أن غوغل أطلقت أيضا في البرازيل نسخة تجريبية للحماية من الاحتيال بعد اختبارها في وقت سابق في سنغافورة وتايلند.


إقرأ أيضا