عبير جبران: نطالب إسرائيل بتقديم كل المساعدات كدولة تسيطر على كافة مداخل ومخارج قطاع غزة

الشمس إقرأ على الشمس شارك الخبر

أجرت المحكمة العليا جلسة بخصوص الالتماس الذي قدمته جمعية حقوق المواطن من أجل إلزام الحكومة بإيصال المساعدات إلى قطاع غزة.

تسهيل دخول المساعدات

وحول هذا الموضوع، أجرينا لقاء مع المحامية عبير جبران، من جمعية حقوق المواطن، التي قالت إنّ الجمعية قدمت الالتماس منذ شهر آذار الماضي وهذه الجلسة الثالثة، وقالت إنّهم في الجمعية طالبوا بإصدار أمر للحكومة من اجل تمكين وصول المساعدات الإنسانية لقطاع غزة وتسهيل دخول جميع انواع المساعدات والسلع التموينية والادوية والمعدات وتوفير كل ما يحتاجه السكان هناك بما يتوافق مع القانون الدولي.

واجبات حسب القانون الدولي

وقالت جبران بما ان دولة اسرائيل هي المسيطرة على كل الحدود والمعابر في قطاع غزة فعليها واجبات أيضا حسب القانون الدولي بحماية السكان المحميين في القطاع وتوفير كل ما يحتاجونه للعيش عن طريق المؤسسات الدولية. وأضافت أنّ هناك فجوة كبيرة بين ادعاءات المؤسسات الحقوقية التي تستند إلى الوثائق التي تصدرها المؤسسات الدولية العاملة في القطاع والمعتمدة دوليا وبين ادعاءات الحكومة. وأشارت إلى أنّ المحكمة طلبت تواجد منسق أعمال الحكومة في المناطق المحتلة المسؤول عن ملف المساعدات، الذي افاد انهم باتصال مع مديري المستشفيات و انهم يوفرون لهم كل النواقص وأنّ السلع والمياه والسولار تدخل إلى القطاع، وقالت إنّ جمعية حقوق المواطن قدّمت للمحكمة معطيات تفيد العكس.

الفصل بين الانساني والتجاري

وقالت إنّ المساعدات الانسانية في حالة حرب عليها أن تدخل بمعزل عن الجانب التجاري وأضافت أنّهم في الجمعية أشاروا الى هذه الجزئية في الجلسة وإلى أن إسرائيل تعطي اهتمامًا بإدخال السلع والمواد بالتوجه التجاري وليس الإنساني التي توفرها المؤسسات الدولية الإنسانية.

وأصدرت المحكمة أمرًا احترازيًّا للحكومة باثبات صحة ادعاءاتها.


 

 


يتم الاستخدام المواد وفقًا للمادة 27 أ من قانون حقوق التأليف والنشر 2007، وإن كنت تعتقد أنه تم انتهاك حقك، بصفتك مالكًا لهذه الحقوق في المواد التي تظهر على الموقع، فيمكنك التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني على العنوان التالي: info@ashams.com والطلب بالتوقف عن استخدام المواد، مع ذكر اسمك الكامل ورقم هاتفك وإرفاق تصوير للشاشة ورابط للصفحة ذات الصلة على موقع الشمس. وشكرًا!

الشمس إقرأ على الشمس شارك الخبر

إقرأ أيضا