زراعة النواب تبحث والشركة الأردنية الفلسطينية تسويق المُنتجات


مصدر الصورة

عمان ـ السوسنة


بحثت لجنة الزراعة والمياه النيابية، خلال اجتماعها الثلاثاء، برئاسة النائب محمد العلاقمة، دور وزارة الزراعة والشركة الأردنية الفلسطينية في تسويق المُنتجات الزراعية.

وقال العلاقمة، إن من أهداف الشركة الأردنية الفلسطينية لتسويق المُنتجات الزراعية، دعم الصمود الفلسطيني، مؤكدًا ضرورة ترجمة الرؤية الملكية السامية الداعية إلى تعزيز التواصل والشراكة مع الأشقاء الفلسطينيين.

وأضاف بحضور المُدير العام للشركة علاء أبو الخير، ومُساعد الأمين العام للتسويق والجودة في وزارة الزراعة خليل عمرو، ونقيب تجار الخضار والفواكه سعدي حماد، إن الواقع الزراعي يحتاج إلى مزيد من العمل، وتوحيد الجهود للنهوض به، حتى يلمس أثره الإيجابي المواطن.

بدورهم، أكد أعضاء اللجنة النواب: علي الغزاوي، وموسى هنطش، وعمر الزيود، أهمية التشاركية بين كُل القطاعات المعنية بالقطاع الزراعي، وإعادة النظر في معايير إعطاء رُخص التصدير والاستيراد، ودراسة احتياجات سوق العمل، وتنظيم شكل التعامل مع السوق، وتخفيف المخاطر التسويقية.

من جهته قال أبو الخير إن الشركة الأردنية الفلسطينية هي أول شركة عربية مُتخصصة بالتسويق الزراعي، ما يدعم التوسع على المُستوى العربي، مُضيفًا أن الشركة ستشكل رافعة للقطاع الزراعي لكلا البلدين، خصوصًا لصغار المُزارعين.

وأشار إلى دور الشركة بالحفاظ على الأسواق الخارجية التقليدية وتعزيزها، وفتح أسواق جديدة، وتنظيم السوق المحلي، ومُعالجة التشوهات من خلال آليات تنافسية مُناسبة، مثل التعبئة والتدريج والتغليف.

من جانبه، قال عمرو إن وزارة الزراعة تؤمن بالعمل التشاركي، والحفاظ على حقوق المُزارع والمُنتج والتاجر والمُستهلك.

من جهته، طالب حماد، بالمُساواة بين الشركات الأردنية المُستوردة والمُصدرة للخضار والفواكه، بالإضافة إلى تخفيض ضريبة الدخل على الصادرات، وعدم احتكار صنف مُعين من بعض التجار.







إقرأ أيضا